حديث الصباح

11,00

أنا بعدكِ بخير لم يتحول قلبي إلي مضخة تافهة لأنك غادرته ودمي بخير مُذ كف عن حملك والجريان بك في أنحاء جسدي وشرايني لا تسأل عنك حين يعبرها دمي ولست فيه وخلاياي لم تقل لدمي : لستُ بحاجه إلي أوكسجنك هذا .. آتني بها لأتنفس والزفير ليس حاراً كمان تعتقدين فلم يحرقني جمر رحيلك!

هذا الكتاب من تأليف أدهم الشرقاوي

حالة التوفر: 1 متوفر في المخزون

0
انتقل إلى أعلى