تفسير الجلالين شاموا 17×24

26,00

كتاب تفسير لمعاني القرآن اشترك فيه كل من جلال الدين المحلي وجلال الدين السيوطي في تأليفه، فابتدأ المحلي تفسيره من سورة الكهف إلى سورة الناس، ثم الفاتحة، فوافته المنيَّة قبل إتمامه، فأتمَّه السيوطي، فابتدأ من سورة البقرة إلى سورة الإسراء.
والكتاب يتميز بأنه:
– مختصر موجز العبارة، أشبه ما يكون بالمتن.
– يذكر فيه الراجح من الأقوال.
– يذكر وجوه الإعراب والقراءات باختصار.
ومما يؤخذ عليه:
– أنه لا يعزو الأحاديث إلى مصادرها غالباً.
– ذكر بعض المعاني من الإسرائيليات دون تنبيه.
– عليه بعض المؤخذات العقدية منها تأويل الصفات.

غير متوفر في المخزون

0
انتقل إلى أعلى